المجمع الفقهي الإسلامي

التابع لرابطة العالم الإسلامي

مكة المكرمة :
يتوجه معالي الشيخ الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي ، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي ، ورئيس رابطة الجامعات الإسلامية يوم الأحد 4/1/1434هـ ، إلى المملكة الأردنية الهاشمية على رأس وفد من رابطة العالم الإسلامي لحضور الاجتماع الثالث من الدورة التاسعة للمجلس التنفيذي لرابطة الجامعات الإسلامية الذي سوف يعقد برئاسة معاليه ، وذلك في الفترة من 4-6/1/1434هـ ، التي توافقها الفترة من 18-20/11/2012م .
وأوضح معاليه أن الاجتماع سوف يناقش أوضاع التعليم العالي في الجامعات الإسلامية من خلال أربعة محاور وهي :
1 – مشكلات التعليم العالي في العالم العربي والإسلامي .
2 – جهود الجامعات الإسلامية في حل المشكلات التي تواجها .
3 – جهود الجامعات الإسلامية في خدمة العمل العلمي .
4 – تطوير آليات العمل في رابطة الجامعات الإسلامية .
وبين معاليه أن رابطة الجامعات الإسلامية تبذل جهودا حثيثة للتنسيق وتحقيق التعاون بين الجامعات الإسلامية ، ومنها الجامعات في المجتمعات التي تعيش فيها أقليات مسلمة ، مؤكدا أن مشكلات التعليم العالي متعددة وحلها يحتاج إلى المزيد من التخطيط العلمي ، والاتفاق على استراتيجية عملية متكاملة للنهوض بالتعليم الجامعي في البلدان الإسلامية إلى المستويات العالمية .
وقال معاليه : إن عددا من الأكاديميين المتخصصين في التخطيط للتعليم الجامعي سوف يشاركون في الاجتماع إلى جانب رؤساء الجامعات وعمداء الكليات الذين أعدوا بحوثا وأوراق عمل خاصة بالاجتماع .
وأعرب د . التركي عن الأمل في أن تحقق الجامعات الإسلامية أهدافها في تثقيف جيل صالح يحقق أهداف الإسلام ويحمل رسالته ، ويتفاعل مع متطلبات العصر ، مع الحفاظ على الثوابت الإسلامية .
وبهذه المناسبة رفع معاليه الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ، ولسمو ولي عهده الأمين، الأمير سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظهما الله، على مساندة كل عمل إسلامي رشيد ، ودعا الله العلي القدير أن يحفظهما ويبقهما ذخراً للإسلام والمسلمين .

المشاركة مع الآخرين

عناوين متعلقة