رابطة العالم الإسلامي

المجمع الفقهي الإسلامي

الحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله .
صاحبَ السموِ الملكيِ الأميرَ خالدَ بنَ فيصل بنِ عبد العزيز آلَ سعود ، أميرَ منطقة مكة المكرمة .
سماحة الشيخ عبدَ العزيز بنَ عبدِ الله آلَ الشيخ ، المفتيَ العام للمملكة ورئيس المجلس التأسيسي للرابطة .
أصحابَ السماحةِ والفضيلةِ العلماء .
سلامٌ عليكم ورحمة الله وبركاته ، وأرحب بكم سائلاً الله تعالى ، أن يكلل جهودَ هذه الدورةِ للمجمع الفقهي الإسلامي ، بالنجاح والتوفيق لما فيه خيرُ المسلمين ، في تدارس ما يجِدّ في حياتهم من النوازل والقضايا .

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد خاتم الأنبياء والمرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين.
أما بعد:
فإن المجمع الفقهي الإسلامي في رابطة العالم الإسلامي وقد أنهى دورته الحادية والعشرين ، التي عقدها برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين، الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله – في الفترة من 24 ـ 28 من شهر محرم الحرام 1434هـ وافتتحها نيابة عنه صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل آل سعود أمير منطقة مكة المكرمة.

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين:
سمو الأمير خالد الفيصل يفتتح الدورة الحادية والعشرين للمجمع الفقهي الإسلامي في رابطة العالم الإسلامي

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين، الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ يفتتح صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل آل سعود، أمير منطقة مكة المكرمة، يوم السبت 24/1/1434هـ الدورة الحادية والعشرين للمجمع الفقهي في مقر رابطة العالم الإسلامي وذلك بحضور سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ، المفتي العام للمملكة، ورئيس المجلس الأعلى للرابطة، وأصحاب الفضيلة أعضاء المجمع وعدد من الخبراء المتخصصين في موضوعات الدورة.

د. المرزوقي الأمين العام للمجمع الفقهي الإسلامي في رابطة العالم الإسلامي:
الدورة الحادية والعشرون للمجمع ستناقش عدداً من الموضوعات المالية والأسرية والطبية

مكة المكرمة:

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين:
سمو الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة يفتتح الدورة الحادية والعشرين للمجمع الفقهي الإسلامي

مكة المكرمة:

افتتح صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة يوم السبت 24/1/1434هـ الدورة الحادية والعشرين للمجمع الفقهي الإسلامي، المنعقدة في مقر رابطة العالم الإسلامي بمكة المكرمة، برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود.

وألقى سموه كلمة خادم الحرمين الشريفين ـ حفظه الله ـ وفيما يلي نصها:
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله أن هدانا لهذا الدين القويم...

مكة المكرمة:
استنكرت الهيئة العالمية للعلماء المسلمين التابعة لرابطة العالم الإسلامي العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وقصف مدن القطاع وقراه بوابل من الصواريخ والقنابل، وقتل عشرات المدنيين، وهدم البيوت الآمنة.
ودعت الهيئة في بيان أصدره معالـــي الشيـــخ الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، ورئيس مجلس إدارة الهيئة علماء الأمة إلى نصرة أهالي غزة وشعب فلسطين، والوقوف إلى جانبه وشد أزره، وبيان عدالة قضيته وحقه في الدفاع عن نفسه، وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها مدينة القدس، مذكراً بأن النصرة واجب إسلامي " وإن استنصروكم في الدين فعليكم النصر ".